الأمم المتحدة: تحذر من تعرض ليبيا لخطر متزايد من كورونا بسبب الاعتداءات المتكررة

حذرت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، من تعرض ليبيا لخطر انتشار الفيروس بشدة، بسبب مستويات انعدام الأمن، وضعف النظام الصحي، وارتفاع أعداد المهاجرين واللاجئين والمهجرين داخليا.

وقال المتحدث باسم الأمين العام، استيفان دوغريك، خلال مؤتمر صحفي عقده عبر دائرة تليفزيونية، بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، إنه تم تعليق عدد من عملياتها الإنسانية في ليبيا، بسبب استمرار الاعتداءات العسكرية في طرابلس.

وأضاف دوغريك، إن الاشتباكات المستمرة والتدابير التقييدية في ليبيا بسبب وباء كورونا يعيقان وصول مساعدت المنظمة الإنسانية، وفق وكالة الأناضول للأنباء التركية.

وأوضح دوغريك، إن الوكالات الدولية الإنسانية، أفادت الأمم المتحدة، بعدم قدرتها على إرسال شاحنات لتقديم المساعدة لمسافات طويلة بسبب حظر التجول، وبهذا تم تعليق العديد من البرامج، بما في ذلك تلك الموجودة في خطة الاستجابة الإنسانية في ليبيا لعام 2020، أو تأخيرها أو تخفيضها.

اقرأ أيضًا